صحافة خالتي سليمة

kkhaled-jou1

وعدت نفسي عددا ليس بالقليل من المرات أن لا أقرأ صحيفة محلية مرة أخرى إلا للضرورة القصىوى … القصوى جدا جدا نظرا لما يصيبني بعد قراءتها من إحساس بصعود مؤشر “الغثا” لمستويات خطيرة والإحساس بالكرونيكال إحباط طوال اليوم وغيرها من الأثار السلبية، لكن حيث أنها السبيل الوحيد لمعرفة ما يدور في أرض الوطن لمغتربة مثلي أجدني أفتح مواقع الصحف بين الحين والآخر فمن جهة نطمئن على حفاظ مراسلي أخبارهم على مستوياتهم في “قدرات الإنشاء والتعبير” و من جهة أخرى نتعرف على أي جهة من الحلقة المفرغة أصبح أو أمسى كتاب الأعمدة في ذلك اليوم.

ولله الحمد لم و لن يتغير أسلوب مراسلي الأخبار عن الخط الذي رسمه لهم “مجهول” فطريقة حصولهم على الأخبار و صياغتهم لها لا تتبدل و لا تتغير -و لله العزة والحكمة- فهي عبارة عن قصة أو حكاية سمعوا بها في أحد المجالس أو خطاب –وفي رواية رسالة إس إم إي – أوصله لهم أحد المواطنين مع صورة من بعض الأوراق الرسمية طالبا إيصال صوته للمسؤولين عن طريق ما يسمى في دول العالم المتحضرة “بالسلطة الرابعة” ظنا منه أن ذلك سيؤدي إلى حل مشكلته أو على القليل تسليط الضوء عليها. ، لكن لسوء حظ المواطن المسكين لا يعلم أن علاقة المراسل تنتهي به حين ينشر المراسل – و في رواية الصحفي- المشكلة كخبر مثير فيه الكثير من الإنشاء مع بعض المحسنات الصحفية من نوع: و “قد علمت الصحيفة” و “من جانب آخر أفاد فلان” مع أن كل المعلومات قد وردت للصحفي جاهزة للنشر! لتوضيح كلامي و بلغة الصحفيين “وتعقيبا على ما نشر في” المدونة بتاريخ قبل شوي، لماذا لم يقم مراسل الوطن في نجران والذي قام بتحرير الخبر بمقابلة أو التحدث هاتفيا مع أحد مسؤولي الوزارة هناك للاستفسار منه عن دقّة الخبر و إفادتنا عن الاجرءات أو القوانين اللتي تتبع في مثل هذه الحالات بدلا من نشر خبر كامل في صدر الصحيفة – الاليكترونية على الأقل- محتويا فقط على جمل من نوع “وقال أشقاء الزوجة” و “أفاد قريب الزوج”؟

أرجو أن يخبرنا “صحفيونا” – مع أنني أتحفظ على وصفهم بهذا اللقب- لأي مدرسة صحافية ينتمون؟  على حسب معلوماتي المحدودة في علم الصحافة أعتقد أن المدرسة الصحافية التي يتبعونها اسمها:

مدرسة الهانم جلنار في نقل الأخبار” وفي رواية عند أهل الحجاز “طريقة خالتي سليمة في نقل النميمة

ودمتم سالمين…بلغة المدونين

* رابط الكاريكاتير في موقع الفنان خالد

Advertisements
هذا المنشور نشر في Humor, opinion, Saudi Arabia, Saudi Media وكلماته الدلالية . حفظ الرابط الثابت.

9 Responses to صحافة خالتي سليمة

  1. تصدقين ..

    ودي يوم اشوف صحفي معاه كاميرته ومسجله وواقف على حدث بنفسه …

    انا احسهم مثل ماقلتي … عندهم مكتب ودلة شاي وحب شمسي … وتجيهم القصه وهم يروونها بطريقتهم .. ويزيدون عليها ” مصدر خاص ”

    هذا بالنسبه للاخبار المحليه ..

    واما بالنسبه للاخبار الاقتصادي والدوليه … يحتاجون انهم يشوفون التلفزيون على اخبار الساعه 12 مساء .. ويسيقون الاخبار بطريقتهم وكان الله عفواً كريم

    🙂

    وسلمي لي على سليمه

  2. Entropy كتب:

    ابراهيم …. الله يسلمك و يسلمها…تراها تسلم على كل الصحفيين بالمناسبة
    🙂

  3. ترا الاخبار بالجريده زي ماذكرتي يكون منقولة عن شخص ، زي وحده جات الى جهة حكومية وقالت للموظفات انا زوجي يشتغل بالجريده يدور اخبار بقولة عن الزحمة اللى عندكم وعن شغلكم ..
    بعد ما ادري كم اسبوع ينزل الخبر عن الزحمة وعمل الموظفات >> خبر لا يستحق تضيعين عليه نص دقيقة بقرائته .

    جريدة اليوم خالي وعمي يحرصون على شرائها وبالاخير تم الاشتراك فيها والفايده ،، يقرون مين تزوج وين مات .. قال ايش الجريده مافي ولا شئ مفيد .

    احس كل اللى يشتغلون بالجريده ماعندهم الخبرة الكافية بالصحافة .

    هم لو يخلوني اشتغل بالجريده كان كتبت لهم اخبار الامة العربية >> انا اقول ارتاحي

  4. ريــم كتب:

    أول شي الحمدلله على السلامة ..
    أنا حبيت الصحافة الغلسة اللي رجعتك .

    الله يصلح الحااااااااااااااااااااال .

  5. جنان كتب:

    موضوع رااااااااائع
    واالأسلوب أروع
    حقيقة ماقلتي بس ازيد عليه الاحتكار
    يعني ماتفرحين بتقاعدهم تلاقينهم يتوراثون الاعلام
    والبدعين مالهم نصيب في هالمكان
    الله المستعان

    سلمت أناملك

  6. نوفه كتب:

    ليش الغلط طيب أنا صحافية 🙂

    شوفي حبيبتي يعني الخبر العام كالحوادث و الوفيات

    أو الأخبار اليومية اللي تحصل يعني ما يحتاج لها

    الصحفي يكون واقف عليها يعني شخص يخبرة فيها

    و هو يكتبها بس على قولك الأسلوب بصراحة مضايقني

    يعني زي و في جانب آخر و الجدير بذكرة يعني

    أحس الصحافة أسست الأخبار على هالطريقة

    ودي يوم أكتب شيء مختلف 🙂

    يعني من دون ما أقول الجدير بذكره و في جانب آخر 😀

    بس كلامك أوافقك عليه أغلب المراسلين

    ما معهم شهادة و ناس مرتزقة يبون فلوس

    يعني ما يمارسون الصحافة حب فيها

    و شوفي عاد التلفيق و الإثارة عشان يشتهر اسمه

    و يطلبونه الصحف الثانية و نص أخباره كذب

    شوفي الوئام و أنتي تضحكين مرة قريت لهم خبر

    مديرة سوت حفلة بعد ما تطلقت و رجعت لزوجها

    و لابسة لبس مثير و يتوقع أن وزارة التربية راح تفصلها

    بسبب هالشيء عشانها سوت فعل يخل بصورتها

    الحرمة ببيتها وش دخلكم فيها طيب هالمراسل

    من يقرا كلامة يقول أنه شخص كبير و واصل عليه خبر الحمد لله على نعمة العقل

    يعني زي هالنوعية من المراسلين ودك ترشينهم بفليت

    سوري للإطالة بس حبيت أشاركك همي 🙂

  7. التنبيهات: سلسلة كيف أتعلم اللغة الإنجليزية؟ (2-3)

  8. واحدة من جمهور كامل كتب:

    انتروبي

    ليش تغلطين على الصحفيين؟؟؟

    لأن هم مالهم أي ذنب في الي جالس يصير

    أولا مؤسساتهم ماتدعمهم من ناحية الدورات والدبلومات المفيدة
    ثانيا مؤسساتهم هي تطلب الأخبار حق عمتي وخالتي سوت
    ثالثا اصحاب الوزراء والشئون والقيادات لا يتعاونون ابدا مع الصحافة إلا مارحم ربي
    رابعا وزارة االاعلام والداخلية و….و….و ماخلت خبر الا منعت نشره فما عندهم الا عمتي وخالتي قالت
    خامسا الصحفيين أصلا معانين من ناحية الرواتب….يجبك واحد راتبه 500ريال تبغينه يمسك مسجل ورقة وقلم ويطامر بسيارته وبنزين ياكل وكل شي ياكل ليه؟؟؟؟
    وفي ناس جالسةة تشتغل لمدة سنتين ولا لقا ولا ريال وش تبينه يسوي؟؟؟
    وسادسا والاكثر اهمية ترا نفس رؤساء التحرير والادارات جدا سيئين فغصب هذا الي لازم يصير

    اخبار عمتي وخالتي….

    وبيني وبينك …. وش فيها اخبار عمتي وخالتي قالت….وش زينها لوووول

    يلا تشكري…..

  9. شكرا على التدوينه

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s